وصف المشروع

 

يؤسس مشروع واحة الزاوية لمجتمعٍ يراعي البيئة ويقوم على مبدأ الإستدامة، ويتميز بتعدد أوجه إستخدامات مرافقه. وهو يمتد على مساحة 22.7 مليون مترٍ مربعٍ في منطقة الفقع التي تعتبر مدخلاً لمنطقة العين.

يؤسس مشروع واحة الزاوية لمجتمعٍ يراعي البيئة ويقوم على مبدأ الإستدامة، ويتميز بتعدد أوجه إستخدامات مرافقه. وهو يمتد على مساحة 22.7 مليون مترٍ مربعٍ في منطقة الفقع التي تعتبر مدخلاً لمنطقة العين .

ويمكن القول أن هذا المشروع يقدم  تملّك كامل للمواطنين .

لقد صمّمت شركة واحة الزاوية هذا المشروع ليكون مقصداً مثالياً للعائلات الإماراتية خلال العطلات ليمضوا فيها أسعد الأوقات. سيشمل المشروع إنشاء منازل مناسبة للعطلات وتجهيز مشاريع تطويرية متعددة تشمل ما يلي :

  • منتجع فريد من نوعه في قلب الصحراء
  • معاهد تعليمية شريكة لمعاهد تعليمية عالمية
  • مرافق طبية ومراكز إستشفاء ذات معايير عالمية
  • منتزه بطابع صحراوي يشمل مرافق ترفيهية لجذب السياح
  • مراكز تسوق تلبي احتياجات القاطنين في المشروع أو خارجه على حد سواء

 

سيجسد المشروع عند اكتماله نموذجاً حياً للتمازج الثقافي، وسيساهم في التطور الإقتصادي- الإجتماعي لمنطقة الفقع وللمناطق المجاورة .

 

 

التطوير


سيخصص الجزء الأكبر من المنازل ذات الطابع الريفي لتكون أماكن إقامة تتيح الإسترخاء خلال عطلات نهاية الأسبوع بعيداً عن ضوضاء المدينة وازدحامها. وتعتبر هذا الفكرة الأولى من نوعها في الإمارات العربية المتحدة، وهي تمهد الطريق للبدء بإقامة مشاريع تطويرية مماثلة .

تصاميم هذه الاراضي مختلفة عن تصاميم  اراضي الفلل العادية، إذ أنها أكبر من حيث المساحة، فهي تتراوح ما بين 1400- 4000 مترٍ مربعٍ بما يتيح للقاطنين القيام بأعمال البستنة العادية والبسيطة. وستساهم المساحات المخصصة للحدائق بزيادة التفاعل فيما بين سكان المشروع وستشجع على إتباع نمط حياة ضمن الأجواء الريفية، كما أنها ستتيح للكبار والصغار العيش خارج جدران المنازل وتجربة الحياة في الطبيعة الرحبة .

لهذه المنازل التي تمتاز بتصاميمها دوراً مهماً في زيادة جمالية المناظر الطبيعية نظراً لتداخلها مع الكثبان الرملية مما يضفي رونقاً طبيعياً. ونظراً لطبيعة المناخ، لن تحتاج هذه المزروعات إلى عناية دائمة، بل ستنمو وتزهر من دون جهد كبير .